Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
علوم تكنولوجية

X تعيد هيكلة القيادات العليا للشركة.. اعرف التفاصيل

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “X تعيد هيكلة القيادات العليا للشركة.. اعرف التفاصيل”


يقوم X (تويتر سابقا) بإجراء بعض التغييرات في القيادة العليا والطريقة التي ستعمل بها الشركة  مستقبلا، ووفقًا للتقرير ، سيشرف مالك الشركة إيلون ماسك والمديرة التنفيذية ليندا ياكارينو على فريق الثقة والأمان.


 


وقد أفادت وكالة أنباء رويترز أن فريق المنتجات والهندسة في X سيرفع تقاريره إلى “ماسك” ، بينما ستشرف “ياكارينو” على جميع الأقسام الأخرى ، بما في ذلك الموارد البشرية والقانونية والمالية والمبيعات والعمليات.


 


وبالإضافة إلى ذلك ، استشهدت الوكالة برسالة بريد إلكتروني أرسلها “ياكارينو” إلى موظفي X يوم الإثنين تفيد بأن الشركة تبحث عن قائد جديد لسلامة العلامة التجارية وملاءمتها.


 


وقد استقال الرئيس السابق لسلامة العلامة التجارية ، إيه جي براون ، الذي عمل على جهود منع الإعلانات من الظهور بجوار محتوى غير مناسب ، في يونيو، ولقد كان ثاني قائد رفيع المستوى يغادر الشركة بعد استقالة إيلا إروين ، التي كانت تعمل كرئيسة للثقة والأمان في Twitter.


 


وأشارت “ياكارينو” أيضًا إلى أن ثلاثة من قادة X سيشرفون على مسؤوليات مختلفة ضمن الثقة والأمان ، بما في ذلك عمليات إنفاذ القانون وتعطيل التهديدات.


 


وقد تلقى فريق الثقة والأمان ، المسؤول عن الإشراف على المحتوى ، الكثير من الانتقادات بعد أن استحوذ ماسك على الشركة في أكتوبر الماضي، واتهم العديد من الباحثين والمنظمات البحثية X بالفشل في كبح خطاب الكراهية والمعلومات المضللة على المنصة.


 


وفي غضون ذلك ، رفضت الشركة تلك الادعاءات قائلة إن غالبية مشاهدات المحتوى هي منشورات “صحية”. رفعت الشركة أيضًا دعوى قضائية ضد شركة بريطانية غير ربحية بعد أن نشرت تقريرًا بعنوان “فشل تويتر في التصرف على 99٪ من حسابات تويتر الزرقاء التي تغرد الكراهية”


 


X يزيل الشعار الوامض من مبنى المقر الرئيسي


جاءت التغييرات أيضًا في مقر الشركة، حيث زعمت التقارير أنه تم تفكيك شعار X المبهرج والمركب على شرفة مبنى المقر الرئيسي. أثار الشعار انتقادات من أشخاص في الجوار قالوا إن اللافتة وُضعت دون تصريح ، وهي غير آمنة ومزعجة.


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى