Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
علوم تكنولوجية

دعوى قضائية جماعية ضد أبل بسبب صغر مساحة تخزين iCloud.. اعرف التفاصيل

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “دعوى قضائية جماعية ضد أبل بسبب صغر مساحة تخزين iCloud.. اعرف التفاصيل”

زعمت دعوى قضائية جماعية مقدمة حديثًا أن شركة Apple “قامت برفع أسعار iCloud إلى الحد الذي تحقق فيه الخدمة أرباحًا صافية تقريبًا”، حيث يتهم المدعون شركة أبل بـ “تزوير مساحة التنافسية” من خلال السماح لـ iCloud فقط بإدارة النسخ الاحتياطية للأجهزة واحتياجات التخزين الأخرى.


 


وتقول الدعوى القضائية: “يتم منح حاملي أجهزة Apple مساحة تخزين مجانية على iCloud تبلغ 5 جيجابايت، ولكن كما تشهد إيرادات Apple على iCloud، يجد معظم المستخدمين أن هذا غير كافٍ لاحتياجات التخزين الخاصة بهم ويقومون بشراء خطة تخزين تكميلية على iCloud”.


 


ومن المعروف أن الطبقة المجانية من iCloud ظلت محدودة بمساحة تخزين تبلغ 5 جيجابايت منذ أن تم تقديمها بواسطة “ستيف جوبز” في WWDC 2011، فيما ينصب الكثير من تركيز الدعوى القضائية على حقيقة أن مستخدمي iPhone لديهم خيار واحد فقط عندما يتعلق الأمر بالنسخ الاحتياطي الكامل للجهاز، وهذا الخيار هو خدمة iCloud الخاصة بشركة Apple، وكما نعلم جميعًا، فإن iCloud يمنحك فقط 5 جيجابايت مجانًا.


 


ومع ذلك، تشترط شركة Apple بشكل تعسفي أن يستخدم حاملو أجهزتها المحمولة iCloud لإجراء نسخ احتياطي لأنواع معينة من الملفات – بشكل أساسي، إعدادات الجهاز بالإضافة إلى التطبيقات وبيانات التطبيقات (“الملفات المقيدة”). 


 


وفيما يتعلق بأنواع الملفات الأخرى – على سبيل المثال، الصور ومقاطع الفيديو (“الملفات التي يمكن الوصول إليها”) – يمكن لحاملي أجهزة Apple المحمولة الاختيار من بين موفري التخزين السحابيين الآخرين الذين يخدمون السوق، بما في ذلك Google Drive وSync وpCloud وغيرهم.


 


ومن خلال القيام بذلك، يقول المدعون إن شركة آبل “تمنع المنصات السحابية المنافسة من تقديم حل سحابي كامل الخدمات يمكنه التنافس بشكل فعال ضد iCloud”، وعلى هذا النحو، يمكن لشركة Apple أن تختار قصر سعة التخزين المجانية على iCloud على 5 جيجابايت وتعلم أن معظم الأشخاص سيحتاجون إلى الاشتراك والدفع مقابل المزيد من السعة التخزينية فقط لعمل نسخة احتياطية من أجهزتهم.


 


القيود التي تفرضها شركة Apple تلغي هذا الاختيار، وبذلك تجبر حاملي أجهزة Apple بشكل فعال على استخدام iCloud للتخزين السحابي، ومن الناحية الفنية، تفرض شركة أبل ما يشير إليه الاقتصاديون برباط “المتطلبات”، أي، إذا كان حاملو iPhone أو iPad يرغبون في استخدام التخزين السحابي للملفات المقيدة – ومعظمهم يفعلون ذلك – فإن iCloud هو خيارهم الوحيد لتحقيق هذا المطلب، وبالنسبة لأي شخص يحتاج إلى أكثر من 5 جيجابايت من مساحة التخزين، وهو ما يعني معظم عملاء Apple، فيجب عليه الدفع مقابل ذلك.


 


وجاء في الدعوى القضائية: “لا يوجد أي مبرر تكنولوجي أو أمني لشركة Apple لتفويض استخدام iCloud للملفات المقيدة”، “ترسم شركة Apple هذا التمييز فقط للحد من المنافسة وميزة منتج iCloud الخاص بها على المنصات السحابية المنافسة.”


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى