علوم تكنولوجية

تفاصيل ظهور 900 جسم طائر غامضة فى المملكة المتحدة وطلب التحقيق فيها

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “تفاصيل ظهور 900 جسم طائر غامضة فى المملكة المتحدة وطلب التحقيق فيها”

اتهم الرئيس السابق لفريق التحقيق في الأجسام الطائرة المجهولة في بريطانيا الحكومة وكبار القادة العسكريين بعدم أخذ التهديد الذي تشكله الأجسام الطائرة المجهولة على محمل الجد، حيث قال نيك بوب، صياد الكائنات الفضائية، الذي أدار مشروع الأجسام الطائرة المجهولة التابع لوزارة الدفاع في التسعينات، إن الوزراء لا يتخذون “إجراءات هادفة” للتحقيق في الظواهر الشاذة غير المحددة (UAPs)، المعروفة باسم الأجسام الطائرة المجهولة.


 


ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، أظهرت البيانات، التي جمعها خبراء في UFO Identified، أن ليفربول ولندن وجلاسكو كلها بؤر لمشاهدة كائنات فضائية محتملة، مع تسجيل عشرات اللقاءات المبلغ عنها منذ عام 2021، فبين يناير 2021 ومايو من هذا العام، وثق موقع رصد الأجسام الطائرة المجهولة ما مجموعه 957 مشاهدة، ويشمل ذلك 410 في عام 2021، و494 في عام 2022، و53 اعتبارًا من 20 مايو من هذا العام.


 


ولعل من بين جميع المقاطعات في المملكة المتحدة، تم رصد المزيد من الأجسام الطائرة المجهولة في سماء مانشستر الكبرى أكثر من أي مكان آخر، أي ما مجموعه 54 مشاهدة موثقة. وتبع ذلك لندن الكبرى (52)، وتشيشاير (37)، وغرب ساسكس (34).


 


واتهم خبير الأجسام الطائرة المجهولة أيضًا قادة الدفاع “بالرجوع إلى عقلية كسولة ومنغلقة”، مما يعني أنه يمكن تفويت التهديدات الأجنبية المحتملة لشواطئ المملكة المتحدة، وادعى أن موقف وزارة الدفاع المتمثل في عدم التحقيق في هذه المشاهدات “غير منطقي” بالنظر إلى الموقف الذي اتخذته الحكومة الأمريكية، التي كثفت تحقيقاتها في هذه الظاهرة هذا العام.


 


وتأتي تعليقاته في الوقت الذي كشفت فيه الخريطة عن النقاط الساخنة للأجسام الطائرة المجهولة في بريطانيا، حيث تم تسجيل ما يقرب من 1000 مشاهدة مسجلة في العامين ونصف العام الماضيين.


 


وقال بوب، “إذا كان التقييم الأمريكي هو أن UAP يشكل تهديدًا للأمن القومي يتطلب استجابة تحقيقية مناسبة، فيبدو من غير المنطقي ألا تحذو وزارة الدفاع حذوها”.


 


 


وأضاف بوب، “تحتاج وزارة الدفاع إلى استئناف تحقيقات UAP، ويجب إنشاء فريق عمل من نوع ما، ويجب على لجنة الدفاع أن تبدأ في محاسبة وزارة الدفاع بشأن UAP، كما تفعل لجان القوات المسلحة في الكونجرس الأمريكي”. 


 


أغلقت وزارة الدفاع مكتب الأجسام الطائرة المجهولة (UFO) الخاص بها في عام 2009 ولم يحل أي شيء محله على الإطلاق.


 


وقبل ذلك، أجرت ما كان في ذلك الوقت تحقيقًا شديد السرية وشاملًا لأكثر من 10000 مشاهدة محتملة للأجسام الطائرة المجهولة على مدى عدة عقود، العديد منها كان من قبل أفراد عسكريين، وخلص التقرير، المعروف باسم تقرير مشروع كوندين، إلى أن 80% من المشاهدات تم تفسيرها بسهولة، و19% منها كانت عبارة عن مركبات عسكرية سرية، و1% فقط كانت غامضة في الأصل.


 


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى