علوم تكنولوجية

تسلا ترفع دعوى ضد السويد لمنعها تسليم لوحات الترخيص أثناء الإضراب العمالى

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “تسلا ترفع دعوى ضد السويد لمنعها تسليم لوحات الترخيص أثناء الإضراب العمالى”

رفعت شركة تسلا دعوى قضائية ضد وكالة النقل وخدمة البريد السويدية، بسبب إضراب نقابى يمنع تسليم لوحات ترخيص الشركة فى البلاد.


 


وأضرب العمال لمطالبة شركة صناعة السيارات غير المنتمية إلى نقابات بالتوقيع على اتفاقية مفاوضة جماعية، وهى ممارسة معيارية تصفها نقابة الميكانيكيين آى إف ميتال بأنها “العمود الفقرى للنموذج السويدى”. 


 


ومع ذلك، تقول وكالة النقل السويدية إنها تلقت بالفعل قرارًا مؤقتًا من محكمة محلية يأمرها بالموافقة فى غضون سبعة أيام من طلب تسلا لجمع لوحات الترخيص أو مواجهة غرامات باهظة، وتقول الوكالة إنه من السابق لأوانه تحديد ما يعنيه ذلك بالضبط بالنسبة للمواجهة. 


 


وذكرت وكالة أسوشيتد برس أن شركة تسلا، التي سلمت أكثر من 9000 سيارة كهربائية للعملاء السويديين في عام 2022، وصفت تصرفات وكالة النقل السويدية (Transportstyrelsen) بأنها “هجوم فريد” على الشركة الأمريكية. 


 


ويقال إن دعوى تسلا تحث المحكمة المحلية على فرض غرامة على وكالة النقل السويدية قدرها (95803 دولارًا أمريكيًا) مع السماح لشركة تسلا “باستعادة لوحات الترخيص، وتم تعليق التسجيلات لأن العمال في خدمة البريد المملوكة للدولة PostNord توقفوا عن توريد اللوحات إلى Tesla بعد انضمام عمالها إلى الإضراب.


 


وتزعم الدعوى القضائية أن وكالة النقل السويدية رفضت طلب شركة صناعة السيارات لالتقاط لوحات الترخيص بنفسها، أو في حالة فشل ذلك، إرسالها عبر قناة مختلفة، وأفادت رويترز أن تسلا رفعت دعويين قضائيتين: واحدة ضد وكالة النقل السويدية والأخرى ضد PostNord. 


 


وفى تصريح لموقع Engadget أكدت المتحدثة باسم وكالة النقل السويدية آن صوفي ماست الدعوى القضائية وكشفت عن قرار المحكمة المؤقت وتلقت وكالة النقل السويدية الآن قرارًا مؤقتًا من محكمة مقاطعة نورشوبينج بالموافقة في غضون 7 أيام على قيام تسلا بجمع لوحات الترخيص مباشرة من الشركة المصنعة لللافتات لدينا. 


 


ويبدو من القرار أن الشركة المصنعة للافتات الخاصة بنا قد أعلنت أنها مستعدة لتقديم اللافتات مباشرة إلى شركة Tesla، بشرط موافقة وكالة النقل السويدية على ذلك، ونحن في وكالة النقل السويدية نحتاج الآن إلى تحليل الإعلان وتقييم العواقب التي قد تترتب على ذلك بالنسبة لنا وما هي التدابير التي قد يتعين اتخاذها لتنفيذ القرار، ومن السابق لأوانه الآن أن نقول بالضبط ما يعنيه ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى