Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
علوم تكنولوجية

الاتحاد الأوروبى ينفذ تمرين هندسة الاستجابة للتهديدات الفضائية لعام 2024

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “الاتحاد الأوروبى ينفذ تمرين هندسة الاستجابة للتهديدات الفضائية لعام 2024”

أجرى الاتحاد الأوروبي تدريبًا على هيكل الاستجابة للتهديدات الفضائية (STRA-X-24) في مقر خدمة العمل الخارجي الأوروبي في بروكسل خلال الفترة من 4 إلى 13 مارس الجاري.


 


 


وجاء في بيان صحفي نشرته دائرة العمل الخارجي التابعة للاتحاد الأوروبي، عبر موقعها الرسمي ، أن التمرين اختبر قدرة الاتحاد الأوروبي على الاستجابة للموقف الذي تتعرض فيه الأصول الفضائية للاتحاد الأوروبي لهجوم يستهدف الخدمات الفضائية التي تعتبر ضرورية للحكومات والشركات والمواطنين حيث تعتبر الأصول الفضائية ضرورية لعمل اقتصادات الاتحاد الأوروبي وأنشطته، وكذلك لشئون الأمن والدفاع.


 


 


وذكر البيان أنه كجزء من التمرين، تم تفعيل آليات الاستجابة للتهديدات الفضائية التابعة للاتحاد الأوروبي لحشد جميع الجهات الفاعلة السياسية والدبلوماسية والتقنية ذات الصلة، بدءًا من مركز جاليليو لرصد الأمن (GSMC) وحتى الممثل الأعلى للشئون الخارجية والسياسة الأمنية والمفوضية والمجلس الأوروبيين.


 


 


وتناول تمرين STRA الجوانب الفنية والسياسية رفيعة المستوى لاكتشاف التهديدات الفضائية وإسنادها والاستجابة لها. وشمل ذلك تبادل المعلومات حول التهديدات الفضائية، كجزء من تحليل مشهد التهديد الفضائي الذي تجريه قدرة تحليل الاستخبارات الواحدة (SIAC)، والذي تكمله منتجات الاستخبارات الجغرافية المكانية التي يقدمها مركز الاتحاد الأوروبي للأقمار الصناعية (SatCen).


 


 


كما ساهمت بعض الدول الأعضاء أيضًا بالمعلومات المتعلقة بالتوعية بالمجال الفضائي (SDA) والتي تتيح الاستجابة في الوقت المناسب من قبل الاتحاد الأوروبي عند مواجهة تهديدات معينة .


 


 


وفى الجزء الثاني من التمرين، عقدت اللجنة السياسية والأمنية مناقشة سطحية حيث تمت معالجة التحديات المتعلقة باكتشاف حوادث أمن الفضاء وإسنادها، فضلاً عن رد الفعل المحتمل من جانب الاتحاد الأوروبي. وتم تنظيم تمرين STRA 2024 من قبل دائرة العمل الخارجي بالتنسيق مع الدول الأعضاء والمديرية العامة للصناعة الدفاعية والفضاء التابعة للمفوضية الأوروبية.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى