علوم تكنولوجية

مايكروسوفت تبحث مشكلة ويندوز التي تعيد تسمية الطابعات: كيف تؤثر على المستخدمين

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “مايكروسوفت تبحث مشكلة ويندوز التي تعيد تسمية الطابعات: كيف تؤثر على المستخدمين”

يواجه ويندوز 10 وويندوز 11 مشكلة جديدة، حيث تقوم أنظمة التشغيل بإعادة تسمية الطابعات بشكل عشوائي إلى طابعات HP LaserJet، وأشار عملاق التكنولوجيا إلى أن المشكلة تؤثر على الأجهزة التي تعمل بنظامي التشغيل ويندوز 10 وويندوز 11 والتي تعمل بالتحديث 22H2.


كيف تؤثر هذه المشكلة على المستخدمين


بسبب هذه المشكلة، تقوم الطابعات المتصلة بأجهزة ويندوز بتثبيت تطبيق HP Smart تلقائيًا وتتم إعادة تسميتها حتى لو لم تكن من أجهزة HP، وأكدت شركة التكنولوجيا العملاقة أنها بدأت بالفعل التحقيق في هذه المشكلة.


تدعي مايكروسوفت أن المشكلة لا تنتج عن تحديث HP وتقترح الشركة أنها مشكلة في ويندوز بدلاً من ذلك، ومع ذلك، هذه المشكلة لا تتسبب في توقف الطابعات عن الطباعة، ويمكن لمستخدمي نظام التشغيل ويندوز 10 / 11 مواصلة الطباعة، ولكن إذا حاول المستخدمون النقر نقرًا مزدوجًا على الطابعة، فقد يتلقون رسالة الخطأ “لا توجد مهام متاحة لهذه الصفحة”.


 


وفي مذكرة الدعم، تقول مايكروسوفت: “تمت ملاحظة بعض المشكلات المتعلقة بتكوينات الطابعة على أجهزة ويندوز التي يمكنها الوصول إلى متجر مايكروسوفت، وتقوم مايكروسوفت بالتحقيق في هذه المشكلة والتنسيق مع الشركاء لإيجاد حل، وتتم إعادة تسمية الطابعات كطابعات HP بغض النظر عن الشركة المصنعة لها، ويتم تسمية معظمها باسم طراز HP LaserJet M101-M106، وقد يتم أيضًا تغيير أيقونات الطابعة.


الطابعات التي لا تتأثر


توجد بعض الحلول المؤقتة ويمكن تمكين الإعدادات لإيقاف إعادة تسمية الطابعات تلقائيًا، وعلى سبيل المثال، إذا قام مسؤول تكنولوجيا المعلومات بحظر استخدام متجر مايكروسوفت، فلن تتم إعادة تسمية الطابعات. في مثل هذه الحالات، لا يتم أيضًا تثبيت تطبيق HP Smart تلقائيًا.


ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن هذه ليست المرة الأولى التي يواجه فيها ويندوز والطابعات مشكلات مع بعضهما البعض، وفي مارس 2021، تسبب تحديث ويندوز في ظهور شاشة زرقاء على بعض الطابعات على أجهزة الكمبيوتر، وتمكنت مايكروسوفت من حل المشكلة بسرعة.


 


وبعد بضعة أشهر، ظهر خلل خطير لم يتم إصلاحه في خدمة ويندوز Print Spooler، وأدى إصلاح مشكلة الأمان هذه إلى توقف بعض الطابعات عن العمل تمامًا، ومن المتوقع أن يكون إصلاح مشكلة إعادة التسمية الأخيرة أقل تعقيدًا بكثير.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى