Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
علوم تكنولوجية

تقرير: إيلون ماسك اقترض مليار دولار من Spacex وقت شراء تويتر

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “تقرير: إيلون ماسك اقترض مليار دولار من Spacex وقت شراء تويتر”


حصل إيلون موسك على قرض بقيمة مليار دولار من SpaceX في أكتوبر الماضي، وهو نفس الشهر الذي استحوذ فيه على تويتر، المعروف الآن باسم X، وفقًا للوثائق التى استشهدت بها صحيفة وول ستريت جورنال.


كان القرض مدعومًا ببعض أسهم ماسك في شركة SpaceX، وقام بسداده مع الفوائد بعد ذلك بوقت قصير، في نوفمبر، ولكن الصفقة لا تزال تعتمد على قدر كبير من الموارد المالية للشركة، حيث كان لدى سبيس إكس 4.7 مليار دولار نقدًا وأوراق مالية في نهاية العام الماضي، حسبما ذكرت وول ستريت جورنال.


كما باع أغنى شخص في العالم ما يقرب من 4 مليارات دولار من أسهم شركة تسلا في نوفمبر، في المجمل، باع ماسك حوالي 23 مليار دولار من أسهمه في شركة السيارات الكهربائية العام الماضي للمساعدة في تمويل استحواذه على تويتر، وفقاً لموقع businessinsider.


تم تمويل حوالي 13 مليار دولار من صفقة ماسك للاستحواذ على تويتر البالغة 44 مليار دولار من قبل بنوك وول ستريت مثل مورجان ستانلي وبنك أوف أمريكا، وكانت هذه القروض مدعومة ببعض أسهم Tesla التابعة لشركة ماسك.


ويتم سداد هذا الدين عن طريق تويتر، وليس عن طريق ماسك، بمدفوعات فائدة تعادل حوالي 1.5 مليار دولار سنويًا.


قامت شركة Fidelity، التي تمتلك حصة في تويتر، بتخفيض قيمة الشركة بشكل روتيني، حيث قدرت في شهر مايو أن قيمتها تبلغ ثلث ما دفعه ماسك في الأصل فقط.


ولم تكن هذه هى المرة الأولى التي يحصل فيها ” ماسك” على قرض من شركة SpaceX أيضًا، وقال للصحيفة سابقًا إنه اقترض منها 20 مليون دولار في عام 2009 للمساعدة في تمويل شركة تسلا.


ووفقًا لأحدث تقرير لصحيفة وول ستريت جورنال، فقد حصل أيضًا على ثلاثة قروض بقيمة 500 مليون دولار من SpaceX بين عامي 2018 و2020، قبل سدادها في نهاية عام 2021.


ويقال إن تسلا تواجه تحقيقًا فيدراليًا بشأن “المشروع 42” والذي يُعتقد أنه يتضمن بناء منزل زجاجي لـ ماسك من أموال شركة تسلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى