Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
علوم تكنولوجية

بعد وصول iOS 16 لـ81٪ من مستخدمى أيفون .. كيف سهلت أبل التحديثات؟

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “بعد وصول iOS 16 لـ81٪ من مستخدمى أيفون .. كيف سهلت أبل التحديثات؟”

اعتبارًا من 30 مايو 2023، كان ما يقرب من 81٪ من أجهزة أيفون في العالم تعمل بنظام التشغيل iOS 16، وعلاوة على ذلك، فإن 90٪ من جميع الأجهزة التي تم طرحها في السنوات الأربع الماضية تستخدم نظام التشغيل iOS 16. 


 


وهذه الأرقام مثيرة للإعجاب بشكل كبير وهي أكثر أهمية بالنسبة لأنظمة التشغيل الأخرى – بشكل أساسي Android – يستمر في التخلف عن الركب بعض المسافة، حيث أن روتين تحديث البرامج بالكامل لشركة أبل هو عملية مستمرة ومستمرة على مدار العام. 


 


ولعل ما فعلته أبل هو أنها لا تقتصر على تحديث رئيسي واحد، لذلك إذا تم طرح نظام iOS 16 في أكتوبر 2022 ، فمنذ ذلك الحين، ظهرت بعض التحديثات التي تجلب تحسينات وميزات جديدة.


 


ومن الأمثلة الجيدة على ذلك عندما كان الوباء مستشريًا ، قدمت أبل القدرة على فتح أيفون أثناء ارتداء قناع، وحتى ميزة حماية البيانات المتقدمة – مصدر قلق لأمثال Meta – كانت تحديثًا في منتصف العام، وتقول شركة آبل إن الفكرة تكمن في إضافة قيمة كبيرة إلى أجهزة أيفون على مدار العام.


 


وتقول أبل أيضًا أن فرق الأمان التابعة لها تعمل بلا كلل لتقديم تجربة آمنة لمستخدمي أيفون، كلمة أبل بسيطة: لكي تظل آمنًا ، حافظ على تحديث أجهزة أيفون الخاصة بك بانتظام، يحتوي كل تحديث يأتي تقريبًا على إصلاحات أمنية.


 


ويعد طول العمر أحد المجالات الرئيسية التي تظل فيها أبل متقدمًا على Google وشركات الهاتف الأخرى، حيث يضمن لك امتلاك جهاز أيفون أكثر أو أقل ما لا يقل عن خمس سنوات من تحديثات البرامج، وقد استغرقت أمثال Samsung وOnePlus وOppo سنوات عديدة لتصل إلى علامة الأربع سنوات.


كيف تقدم أبل التحديثات


تتمثل فكرة أبل في ضمان تشغيل تحديثات البرامج بسلاسة ويقدر معظم مستخدمي أيفون ذلك. قد تبدو فكرة تحديث الهاتف شاقة لكثير من المستخدمين، وتقول أبل إنها تحاول إبقاء اللغة بسيطة قدر الإمكان ، حتى يجد المستخدمون سهولة في تحديث أجهزتهم، ويمتلك المستخدمون خيار تحديث هواتفهم يدويًا أو تشغيل التحديثات التلقائية.


وتستخدم الغالبية العظمى من مستخدمي أيفون ميزة التحديث اليدوي لأنهم حريصون على الحصول على الميزة الجديدة ، كما تقول أبل، ويظل العامل الرئيسي في اختيار المستخدمين لجهاز أيفون هو سهولة استخدام iOS والتحديثات في الوقت المناسب وطول العمر الذي تقدمه أبل، وتعد تحديثات البرامج نوعًا من القوة العظمى التي تمنح أبل و أيفون ميزة على المنافسة.


 


ما يفعله معدل التبني الواسع هو منح المطورين خيارًا لاستخدام واجهات برمجة تطبيقات أبل للحفاظ على تحديث تطبيقاتهم والوصول إلى جمهور أكبر.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى