علوم تكنولوجية

Starlink تطلق 6 أقمار صناعية سيتم ربطها بالهواتف المحمولة

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “Starlink تطلق 6 أقمار صناعية سيتم ربطها بالهواتف المحمولة”

حققت شركة SpaceX، شركة استكشاف الفضاء التابعة لشركة Elon Musk، قفزة كبيرة إلى الأمام في توفير الإنترنت عبر الأقمار الصناعية، حيث أطلقت الشركة ستة أقمار صناعية مجهزة للاتصال المباشر بالهاتف المحمول، وقال ماسك في منشور على موقع X إن “هذا سيسمح بالاتصال بالهاتف المحمول فى أى مكان على الأرض”.


 


 


ومع ذلك، فقد أوضح أن هذا لن ينافس الشبكات الخلوية الحالية، على الأقل ليس مع هذه الأقمار الصناعية، “لاحظ أن هذا يدعم فقط حوالى 7 ميجابايت لكل حزمة والحزم كبيرة جدًا، لذلك على الرغم من أن هذا يعد حلاً رائعًا للمواقع التي لا يوجد بها اتصال خلوى، إلا أنه لا يتنافس بشكل هادف مع الشبكات الخلوية الأرضية الحالية”، كما أشار ماسك في منشوره، وتعد هذه خطوة كبيرة في سد الفجوة الرقمية وتوفير الوصول عبر الهاتف المحمول إلى المناطق النائية والمحرومة في جميع أنحاء العالم.


 


 


وتشير Starlink على موقعها على الإنترنت إلى أن “Direct to Cell يعمل مع هواتف LTE الموجودة أينما يمكنك رؤية السماء. لا يلزم إجراء أي تغييرات على الأجهزة أو البرامج الثابتة أو التطبيقات الخاصة، مما يوفر وصولاً سلسًا إلى النص والصوت والبيانات.


 


 


وفى حين أن التكنولوجيا واعدة، لا تزال هناك عقبات، وتحتاج Starlink إلى الشراكة مع مشغلي شبكات الهاتف المحمول (MNOs) لدمج خدماتهم في الشبكات الخلوية الحالية، وبالإضافة إلى ذلك، توجد مخاوف بشأن الازدحام والتداخل المحتمل مع أنظمة الاتصالات عبر الأقمار الصناعية الحالية، وقد دخلت Starlink في شراكة مع مزودي خدمات الاتصالات في الولايات المتحدة وأستراليا وكندا وسويسرا ونيوزيلندا واليابان وتشيلي.


 


 


وكانت هناك تقارير حول محادثات Starlink مع مزودي خدمات الشبكة في الهند أيضًا، ومع ذلك، لم يتم إصدار أى إعلان كبير بخصوص ذلك ولكن من المرجح أن يتم توفير Starlink فى الهند أيضًا.


 


 


ويمتد تأثير إطلاق القمر الصناعي الأخير لـ Starlink إلى ما هو أبعد من مجرد الاتصال بالهاتف المحمول، ومن المتوقع أن تساهم الأقمار الصناعية في مجموعة واسعة من التطبيقات، بما فى ذلك تحسين خدمات النطاق العريض للمنازل والشركات والصناعات المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى