علوم تكنولوجية

هل تواجه شركة أبل اتهامات مكافحة الاحتكار فى الولايات المتحدة؟ تقرير يجيب

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “هل تواجه شركة أبل اتهامات مكافحة الاحتكار فى الولايات المتحدة؟ تقرير يجيب”

تسعى وزارة العدل الأمريكية (DOJ) لرفع “قضية شاملة لمكافحة الاحتكار” ضد شركة أبل في النصف الأول من هذا العام، وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز. 


 


ويقول التقرير، إن الوكالة تركز فى تحقيقاتها على سيطرة الشركة على خدمات الأجهزة والبرمجيات وكيف أن النهج الذي تتبعه قد جعل من الصعب على المنافسين التنافس والعملاء للتحول إلى المنتجات المنافسة، وفقا لتقرير engadget. 


 


ويقول تقرير نيويورك تايمز، إن التحقيق توسع إلى ما هو أبعد مما تم الإبلاغ عنه سابقًا، وفقًا لأشخاص مطلعين على الاجتماعات، ومن بين المجالات الأخرى يُزعم أن نطاقها غطى كيفية دمج Apple Watch بشكل أكثر إحكامًا مع خدمات iPhone مقارنة بالأجهزة القابلة للارتداء المنافسة وكيفية قفل المنصات المنافسة خارج iMessage.


 


وبحسب ما ورد، تحدث المسؤولون التنفيذيون من شركة Beeper، التي دخلت في خلاف عام مع شركة Apple في أواخر العام الماضي بسبب حظر الشركة المصنعة لـ iPhone لتكامل تطبيق iMessage على نظام Android، مع المحققين، بالإضافة إلى ذلك يُزعم أن شركة Tile، التي صنعت أجهزة تعقب بلوتوث قبل فترة طويلة من وجود AirTag، جلست مع وزارة العدل أيضًا. 


 


ويقال إن الوكالة “أجرت محادثات مع” ممثلين عن التطبيقات المصرفية وتطبيقات الدفع حول ممارسة شركة أبل المتمثلة في منع المنافسين من استخدام ميزة الضغط للدفع على ايفون. 


 


 وبحسب ما ورد تحدث ميتا مع المحققين ، ويُزعم أن الشركة الاجتماعية “شجعت” وزارة العدل على النظر في أداة خصوصية Apple App Tracking Transparency (ATT) في اجتماعاتها ، وتتيح ATT التي تم إطلاقها في عام 2021، للمستخدمين إعاقة جمع بيانات المعلنين، وهي ميزة قالت ميتا في عام 2022 إنها قد تكلفها 10 مليارات دولار في ذلك العام. 


 


وتزعم صحيفة نيويورك تايمز أن المحققين قد بحثوا أيضًا في قطع شركة Apple للمشتريات الرقمية التي تمت على iPhone، وهي نقطة تحدثت عنها Spotify وEpic Games وشركة Match Group للمواعدة في السنوات الأخيرة. 


 


الحكومة الفيدرالية مشغولة حاليًا بقضايا مكافحة الاحتكار الخاصة بشركات التكنولوجيا الكبرى، وتتابع وزارة العدل قضيتين لمكافحة الاحتكار ضد جوجل (واحدة للبحث والأخرى للإعلان)، في حين رفعت لجنة التجارة الفيدرالية دعوى قضائية ضد ميتا وأمازون.


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى