علوم تكنولوجية

ميتا توفر خط مساعدة للتأكد من الحقائق على واتساب والإبلاغ عن المعلومات المزيفة

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “ميتا توفر خط مساعدة للتأكد من الحقائق على واتساب والإبلاغ عن المعلومات المزيفة”


أبرمت ميتا شراكة مع Misinformation Combat Alliance لإطلاق خط مساعدة للتأكد من الحقائق على واتساب، بهدف مكافحة التزييف العميق والمعلومات الخاطئة الناتجة عن الذكاء الاصطناعي، وفقا لتقرير إنديا توداى.


 


وقد أصبح الذكاء الاصطناعي محور التركيز الجديد لعمالقة التكنولوجيا، وتعمل Google وMicrosoft وOpenAI وغيرها من شركات التكنولوجيا الكبرى على تطوير نماذج الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي الخاصة بها لإحداث ثورة في كيفية عملنا في مجالنا الرقمي. 


 


ومع ذلك، فإن سهولة الذكاء الاصطناعي تجلب أيضًا نوعًا من التحديات الخاصة بها، مثل نشر المعلومات الخاطئة من خلال المحتوى الذي ينشئه الذكاء الاصطناعى.


 


ولمكافحة ذلك، تعاونت ميتا مؤخرًا مع Misinformation Combat Alliance (MCA) لإطلاق خط مساعدة مخصص للتحقق من الحقائق على واتساب لمحاربة التزييف العميق والمعلومات الخاطئة الناتجة عن الذكاء الاصطناعي.


 


وقال MCA في إعلان رسمي على وسائل التواصل الاجتماعي، إن خط المساعدة الجديد سيكون متاحًا للجمهور الشهر المقبل، أي مارس 2024، وسيساعدهم على الإبلاغ  عن وسائل الإعلام المضللة التي ينتجها الذكاء الاصطناعي والتي يمكن أن تخدع الناس في الأمور ذات الأهمية العامة والمعروف باسم Deepfakes، عن طريق إرساله إلى Chatbot WhatsApp الذي سيوفر دعمًا متعدد اللغات باللغة الإنجليزية وثلاث لغات إقليمية. 


 


بالإضافة إلى الإبلاغ عن التزييف العميق للذكاء الاصطناعي، سيساعد خط المساعدة الأشخاص أيضًا على التواصل مع معلومات تم التحقق منها وذات مصداقية.


 


وفقًا لـ MCA، يمكن للمستخدمين إرسال رسائل إلى خط المساعدة، والتي سيتم بعد ذلك فحصها والتحقق من صحتها من قبل مدققي الحقائق، وشركاء الصناعة والمختبرات الرقمية، وسيحددون صحة المحتوى ويكشفونه إذا كان كاذبًا أو تم التلاعب به. 


 


وقال MCA: “سنعمل بشكل وثيق مع منظمات التحقق من الحقائق الأعضاء وكذلك شركاء الصناعة والمختبرات الرقمية لتقييم المحتوى والتحقق منه والرد على الرسائل وفقًا لذلك، وفضح الادعاءات الكاذبة والمعلومات المضللة.


 


وينصب تركيز البرنامج على تنفيذ نهج مكون من أربع ركائز وهم الكشف والوقاية والإبلاغ وزيادة الوعي حول الانتشار المتصاعد للتزييف العميق إلى جانب بناء أداة مهمة تسمح للمواطنين بالوصول إلى معلومات موثوقة لمحاربة انتشار مثل هذه المعلومات الخاطئة. 


 


والجدير بالذكر، أنه بينما تعمل شركة ميتا على تطوير روبوت الدردشة على واتساب، يقوم تحالف مكافحة المعلومات الخاطئة بإنشاء وحدة مركزية لتحليل التزييف العميق، وستتعامل هذه الوحدة مع جميع الرسائل الواردة من خط المساعدة. 


 


وقالت ميتا، إنها تعاونت مع 11 منظمة مستقلة تتحقق من الحقائق للعثور على المعلومات الخاطئة والتحقق من صحتها وفحصها على المنصة.


 


وقال بهارات جوبتا، رئيس تحالف مكافحة المعلومات الخاطئة: “ستعمل وحدة تحليل Deepfakes (DAU) بمثابة تدخل حاسم وفي الوقت المناسب لوقف انتشار المعلومات المضللة المدعومة بالذكاء الاصطناعي بين وسائل التواصل الاجتماعي ومستخدمي الإنترنت”.


 


والجدير بالذكر، أن منصات التواصل الاجتماعي مثل واتساب تواجه تحديًا يتمثل في المعلومات الخاطئة، حيث غالبًا ما يشارك الأشخاص رسائل كاذبة أو مضللة مع الآخرين. 


 


واتخذت ميتا بعض الخطوات لمعالجة هذه المشكلة، مثل تقليل عدد عمليات إعادة التوجيه وإزالة الحسابات المزيفة.


 


وأعلنت شركة ميتا أيضًا مؤخرًا أنها ستقوم بتسمية الصور التي تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي على منصاتها، مثل Facebook وInstagram وThreads، وسيساعد ذلك المستخدمين على التمييز بين الصور الحقيقية والمصطنعة، والتي قد تبدو واقعية للغاية. 


 


وسيتم تطبيق التصنيفات على أي محتوى يحتوي على مؤشرات قياسية في الصناعة تشير إلى أنه تم إنشاؤه بواسطة الذكاء الاصطناعي.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى