علوم تكنولوجية

“علامة سيئة للغاية”.. سر صوت “الطقطة” فى آذان رواد الفضاء داخل المحطة الدولية

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “”علامة سيئة للغاية”.. سر صوت “الطقطة” فى آذان رواد الفضاء داخل المحطة الدولية”


كشف رائد الفضاء تيم بيك عن صوت غير معروف يجب على الجميع الاستماع إليه في محطة الفضاء الدولية، حيث يقول “بيك”، الذي أمضى ستة أشهر في العيش والعمل في محطة الفضاء الدولية بين عامي 2015 و2016، أنه يمكن اكتشافها حتى عن طريق الأذن غير المدربة، وهي أخبار “سيئة للغاية” لجميع من على متن المحطة.


 


وفي حديثه إلى صحيفة The Sun، أوضح بيك أن الصوت والإحساس بطقطقة أذنيك أمر مثير للاهتمام على رادار كل رواد الفضاء، وقال: “ما يحدث هو أنه إذا سمعت انفجارًا كبيرًا في محطة الفضاء الدولية، فهذا يعني على الأرجح أن شيئًا ما قد ضرب المحطة الفضائية مثل نيزك صغير، مما يؤدي إلى انخفاض الضغط، والارتباط بذلك في الواقع أمر مثير للدهشة، ففيما يتعلق بالحواس، هذا هو الشيء الوحيد الذي نحذر منه دائمًا”.


 


في هذه السيناريوهات، شرح بيك بالتفصيل كيف يجب على رواد الفضاء أن يبادروا إلى العمل للعثور على الاختراق وتصحيحه في أسرع وقت ممكن.


 


وقال إنه هذا قد حدث في المحطة الفضائية عندما كانوا يحاولون إرساء مركبة فضائية واصطدمت بالمحطة الفضائية، وقال بالإضافة إلى الانفجار، فإن الشيء التالي الذي لاحظه رواد الفضاء هو فرقعة آذانهم، لذا، إذا بدأت أذناك بالطقطة، فهذه علامة سيئة للغاية، وهي تعني أن الضغط الجوي داخل المحطة الفضائية ينخفض بسرعة.”


 


وكان بيك، وهو ضابط سابق في سلاح الجو بالجيش، أول مواطن بريطاني يزور محطة الفضاء الدولية، وقد تغلب على 8000 متقدم ليضمن مكانه كرائد فضاء في وكالة الفضاء الأوروبية (ESA) في عام 2008.


 


وقام بيك بتفصيل التجارب والمحن التي تعرض لها كونه رائد فضاء لنفسه ولجميع الآخرين الذين سبقوه في كتابه الجديد الفضاء: القصة الإنسانية، وقال بيك عن كتابه الجديد: “هناك حقبة جديدة تقترب وهي ليست في المجال العام بشكل كبير”.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى