علوم تكنولوجية

شركة ألعاب League of Legends تستغنى عن 11%؜ من موظفيها لخفض التكاليف

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “شركة ألعاب League of Legends تستغنى عن 11%؜ من موظفيها لخفض التكاليف”

أعلنت شركة Riot Games، الشركة المطورة للعبة الفيديو الشهيرة League of Legends، عن تسريح جماعي لـ 11% من قوتها العاملة كجزء من إجراءات إعادة الهيكلة وخفض التكاليف، وفقاً لموقع indiatoday.


 


وفي إعلان آخر عن عمليات تسريح العمال، أكدت شركة Riot Games، مطورة لعبة League of Legends، أنها تقوم بإعادة الهيكلة وتنفيذ إجراءات لخفض التكاليف.


وسيتضمن ذلك إلغاء 530 وظيفة على مستوى العالم، وهو ما يمثل حوالي 11% من إجمالي قوتها العاملة، وذكرت الشركة: “إننا نعيد التركيز على عدد أقل من المشاريع عالية التأثير لضمان مستقبل أكثر استدامة”.


 


على غرار صناعة التكنولوجيا، تواجه صناعة ألعاب الفيديو أيضًا موجة من تسريح العمال منذ العام الماضي حيث فقد أكثر من 9000 عامل وظائفهم، وكشف استطلاع حديث أجراه مؤتمر مطوري الألعاب (GDC) أن 56 %  من الموظفين توقعوا المزيد من عمليات تسريح العمال في استوديوهاتهم نتيجة “تصحيح مسار ما بعد الوباء”, وتعد شركة Riot Games، الشركة المصنعة للعبة League of Legends، أحدث حالة لهذا الاتجاه، حيث أعلنت عن إلغاء 530 دورًا عالميًا.


 


أبلغت رسالة من الرئيس التنفيذي ديلان جاديجا جميع موظفي Riot Games بتسريح العمال, وأشار إلى توسع عالم League of Legends لعام 2019 ليشمل ألعابًا ووسائط جديدة باعتباره أحد الاستثمارات المهمة التي فشلت في تلبية توقعاتهم، “بعض الاستثمارات الكبيرة التي قمنا بها لا تؤتي ثمارها بالطريقة التي توقعناها”, وأكد للموظفين الذين قد يتأثرون بهذه الخطوة أنهم سيعقدون اجتماعًا مع عملائهم خلال اليومين المقبلين، وسيتم تقديم مكافأة نهاية الخدمة لهم لمدة ستة أشهر على الأقل، بالإضافة إلى مزايا أخرى تختلف باختلاف مدة خدمتهم.


 


وقال جاديجا إن عمليات تسريح العمال لا تهدف إلى إرضاء المستثمرين، بل “نحن بحاجة إلى بذل المزيد من الجهد لتبسيط أعمالنا وتركيز جهودنا على الأشياء التي تخلق أكبر قيمة للاعبين – الأشياء التي تستحق حقًا وقت اللاعبين” ومع ذلك، فإن هذا لا يغير حقيقة أن أولئك الذين يتأثرون بهذا القرار سيعانون، أو حقيقة أن الصناعة بأكملها تواجه مشكلات – يُظهر متتبع تسريح العمال من قبل Kotaku أنه تم إلغاء أكثر من 3800 وظيفة بالفعل في عام 2024، و يناير لم ينته بعد.


 


أما بالنسبة لاتجاه تسريح العمال مؤخرًا، فقد بدأت جوجل عام 2024 بسلسلة من عمليات تسريح العمال التي أثرت على أكثر من 1000 موظف عبر أقسام مثل الأجهزة والهندسة، ويعزو التخفيضات إلى خطة إعادة هيكلة أوسع تهدف إلى تبسيط العمليات وتحديد أولويات المبادرات الرئيسية، ويحذر الرئيس التنفيذي ساندر بيتشاي من احتمالية تخفيض الوظائف في المستقبل وسط تزايد المنافسة والتحديات التنظيمية.


 


وفي خطوة موازية، أعلنت شركة يوتيوب، وهي شركة تابعة لشركة جوجل، عن خفض حوالي 100 وظيفة كجزء من خطة إعادة الهيكلة التي تركز على الموسيقى والرياضة والإعلام والأفلام والتلفزيون لمواجهة التحديات في نمو إيرادات الإعلانات والمنافسة مع منصات مثل تيك توك.


 


وبالمثل، كشفت أمازون، في محاولة لتبسيط العمليات، عن تخفيضات في الوظائف في أقسام Prime Video وAmazon MGM Studios.


 


أكدت شركة Meta، الشركة الأم لفيسبوك وإنستغرام وواتساب، تخفيض 60 موظفًا، معظمهم في إدارة البرامج الفنية، كجزء من جهد أكبر لتبسيط المنظمة والتركيز على الأولويات الأساسية مثل metaverse.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى