Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
علوم تكنولوجية

جوجل تتيح لمستخدمو Pixel داخل الاتحاد الأوروبي تغيير محرك البحث الافتراضى

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “جوجل تتيح لمستخدمو Pixel داخل الاتحاد الأوروبي تغيير محرك البحث الافتراضى”


تعمل شركات التكنولوجيا الكبرى على تغيير قواعد نظامها البيئي استجابةً لقانون الأسواق الرقمية (DMA) في الاتحاد الأوروبي، الآن، بدأت جوجل، على سبيل المثال، في طرح إعداد Pixel Launcher جديد في الاتحاد الأوروبي، مما يسمح للمستخدمين بتبديل محرك البحث الافتراضي الخاص بهم، وفقاً لموقع phonearena.


تم تسليط الضوء على السبق الصحفي لأول مرة من قبل باحث التطبيقات الشهير مشعل الرحمن (عبر MySmartPrice)، الذي حصل على لقطات شاشة ذات صلة من أحد المستخدمين، ويوفر هذا الإعداد الجديد للمستخدمين قائمة بمحركات البحث المتاحة للاختيار من بينها.


يعرض خيارات مثل DuckDuckGo وEcosia إلى جانب محرك بحث Google الحالي، بالإضافة إلى ذلك، يتغير رمز شريط البحث الموجود على الشاشة الرئيسية بناءً على محرك البحث المحدد.


يمكن للمستخدمين بسهولة تغيير محرك البحث الافتراضي في Pixel Launcher عن طريق الوصول إلى إعدادات التطبيق، ثم ببساطة:


1- اضغط على إعدادات البحث على الشاشة الرئيسية


2- حدد محرك البحث


3- اختر من الخيارات المتاحة


اعتبارًا من الآن، هذا الإعداد متاح فقط في أوروبا، ولا توجد معلومات حتى الآن حول ما إذا كان سيتم توسيعه ليشمل أسواقًا أخرى.


منذ دخول اتفاقية DMA حيز التنفيذ، لم تعد جوجل هي الشركة التقنية الرئيسية الوحيدة التي تقوم بتعديل عملياتها في أوروبا، أجرت شركة أبل أيضًا تغييرات ملحوظة على نظامها البيئي لمستخدمي الاتحاد الأوروبي، مع إصدار iOS 17.4، أصبح لدى المستخدمين في الاتحاد الأوروبي الآن خيار استخدام متاجر التطبيقات الأخرى وتحديد متصفحاتهم الافتراضية أيضًا.


بالإضافة إلى ذلك، اضطرت ميتا إلى تعديل بعض قواعدها، مثل تقديم الاشتراكات المدفوعة في فيس بوك، مما يتيح للمستخدمين فرصة الاستمتاع بتجربة خالية من الإعلانات، كما يستعد تطبيق المراسلة الخاص بها، واتساب، لإجراء تغييرات، مثل السماح بالاتصالات عبر الأنظمة الأساسية في أوروبا.


يهدف DMA الخاص بالاتحاد الأوروبي إلى تحقيق تكافؤ الفرص الرقمية، مما يجعلها أكثر عدالة لجميع المعنيين، إنه يستهدف المنصات الكبيرة المخصصة كحراس البوابة الذين يتحكمون في الوصول إلى الخدمات عبر الإنترنت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى