علوم تكنولوجية

تعرف على مذيعة أخبار الذكاء الاصطناعى فى الصين.. تعلمت مهارات آلاف المقدمين

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “تعرف على مذيعة أخبار الذكاء الاصطناعى فى الصين.. تعلمت مهارات آلاف المقدمين”

كشفت الصين عن أول مذيعة أخبار تعمل بالذكاء الاصطناعى، عبارة عن شابة افتراضية، تسمى رين شياورونج، قادرة على الإجابة على الأسئلة وتقديم نشرات الأخبار على مدار 24 ساعة في اليوم، 365 يومًا في السنة.


 


ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فإنه رغم ذلك، مازالت هناك مشكلة، فالصورة الرمزية قادرة فقط على الإجابة على الأسئلة المحددة مسبقًا، والإجابات التي تقدمها تروج بشدة لخط اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني (CCP).


 


 


وتتعلق الأسئلة بمؤتمر “الدورتين” السياسي، حيث ناقش المندوبون في البلاد التشريعات واعتمدوها، تم تطوير رين من جانب منفذ الأخبار الرسمي للحزب الشيوعي الصيني، بيبولز ديلي، وتقول إنها تتمتع بمهارات الآلاف من مذيعي الأخبار.


 


تم الكشف عن مذيعة الأخبار على منصة Weibo للتواصل الاجتماعي في الصين، في مقطع فيديو، وهي ترتدي سترة سوداء أنيقة وتقف أمام أفق المدينة، وتقول مذيعة الأخبار الرقمية: “مرحبًا، اسمي رين شياورونج.. أنا مذيعة رقمية للذكاء الاصطناعي انضممت للتو إلى صحيفة الشعب اليومية.. لقد نقل لي الآلاف من المذيعين الجدد مهاراتهم المهنية”.


 


تعمل المذيعة لمدة 365 يومًا على مدار 24 ساعة، حيث قالت “سأقوم بإبلاغ الأخبار طوال العام، على مدار الساعة، دون راحة”، مضيفة “سواء في المواقع الإخبارية أو في الاستوديو، ستراني دائمًا، كل محادثة وكل تعليق تقدمه سيجعلني أكثر ذكاءً.”


 


على الرغم من هذه الادعاءات، عندما تفتح التطبيق للتفاعل مع رين، يمكنك فقط أن تطلب منها التحدث عن موضوعات محددة مسبقًا تتعلق بالجلستين.


 


وتشمل هذه “أحدث التقنيات” و”تخفيض الضرائب والرسوم” و”التوظيف” و”مبادرة الحزام والطريق”، ولعل جميع ردودها تتماشى مع أيديولوجية CCP، ولا يستطيع المستخدم جعلها تنحرف عن السيناريو من خلال طرح الأسئلة.


 


كانت الردود عليها على Weibo إيجابية إلى حد كبير، مع تعليقات مثل “رائع!” و”مذهل” و”حقيقي جدًا” و”خيال علمي جدًا”، لكن على موقع تويتر، الذي يتعذر الوصول إليه في الصين، كان رد الفعل أقل إيجابية.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى