علوم تكنولوجية

الروبوتات تتولى مهام الزراعة الثقيلة في صربيا

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “الروبوتات تتولى مهام الزراعة الثقيلة في صربيا”

تعتزم شركة “كامينج كمبيوتر إنرجينيرنج” الصربية لهندسة الحاسبات الآلية وخدمات المعلومات إدخال الروبوت الكهربائي (أجار) في البلاد بحلول أبريل المقبل، بهدف تحقيق تقدم في العمليات الزراعية، لاسيما في المزارع الصغيرة التي تتعامل مع المهام الثقيلة كثيفة العمالة.


 


وذكرت شبكة البلقان الإخبارية المتخصصة في شئون أوروبا الشرقية وأوراسيا أن الروبوتات الزراعية، هي أجهزة مستقلة أو شبه مستقلة تؤدي مهام مختلفة في الزراعة، مما يسهل المهام البدنية الصعبة ويزيد من كفاءة الإنتاج، لافتة إلى أنه يتم تطوير تلك الروبوتات باستخدام تقنيات متقدمة، مثل الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي وأجهزة الاستشعار عالية الدقة وتحديد المواقع والملاحة عبر الأقمار الصناعية.


 

ووفقا لمعهد “بيوسينس” في مدينة نوفي ساد الصربية، والذي يعمل في مشاريع تشمل الأنظمة الحيوية وتكنولوجيا المعلومات، هناك منظور أوسع لتركيز صربيا بشكل متزايد على التكنولوجيا الزراعية، حيث تساعد رقمنة الزراعة المزارعين على الاستجابة للظروف المتغيرة بجانب زيادة الإنتاج.


 


وأوضح المعهد أن السوق الحالي للروبوتات الزراعية في مراحله الأولى، وقد تم تطوير الروبوتات الزراعية بشكل أساسي لأغراض محددة، حيث تقوم الروبوتات بنشاط واحد فقط، مثل القطف أو الرش أو الزراعة وغيرها، باستخدم ملحقات للزراعة الدقيقة، بالإضافة إلى الملحقات الزراعية التقليدية المستخدمة بالفعل.


 


وتم إطلاق مشروع (أجار) في فبراير 2022 من خلال التعاون بين شركة “كامينج” وكلية الهندسة الميكانيكية في جامعة نيش الصربية، مما أدى إلى تطوير نموذجين أوليين في مجمع العلوم والتكنولوجيا في نيش بدعم مالي من صناديق ما قبل الانضمام للاتحاد الأوروبي، وميزانية جمهورية صربيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى