علوم تكنولوجية

الذكاء الاصطناعى يوفر لموظفى المبيعات ساعتين من العمل يوميا

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “الذكاء الاصطناعى يوفر لموظفى المبيعات ساعتين من العمل يوميا”

وجدت دراسة حديثة أن الذكاء الاصطناعي يوفر على موظفي المبيعات ساعات من الوقت، حيث أجرت HubSpot استطلاعًا شمل 648 متخصصًا في المبيعات و303 من قادة الأعمال في الولايات المتحدة لفهم مواقفهم حول الذكاء الاصطناعي، ووجدت شركة البرمجيات أن موظفي المبيعات يوفرون ساعتين و15 دقيقة يوميًا باستخدام الذكاء الاصطناعي، من خلال أتمتة المهام اليدوية مثل جدولة الاجتماعات وتدوين الملاحظات وإدخال البيانات.


 


وفقا لما ذكره موقع “business insider”، أفاد متخصصو المبيعات أيضًا عن توفير كبير في الوقت في مجالات مثل تأهيل الموظفين وتدريبهم، حيث قال المديرون إنهم قادرون على تحديد مجالات النمو في فرق المبيعات لديهم بشكل أسرع.


 


وفي المقابل، تقول فرق المبيعات إنهم قادرون على استخدام الوقت الإضافي الذي تم توفيره من الذكاء الاصطناعي للتركيز بشكل أكبر على الجانب الإنساني من وظيفتهم، على سبيل المثال، التواصل مع العملاء وإتمام الصفقات.


 


يلعب الذكاء الاصطناعي التوليدي أيضًا دورًا بالنسبة للموظفين، تفيد التقارير أن 31% من موظفي المبيعات الذين شملهم استطلاع HubSpot يستخدمون أدوات مثل ChatGPT من OpenAI، ومولد تحويل النص إلى صورة DALL-E، وJasper، مساعد الذكاء الاصطناعي، للمساعدة في كتابة محتوى المبيعات أو رسائل التوعية للعملاء المحتملين.


 


لكن هذا لا يعني أن ChatGPT يقوم بعمل الموظف، حيث يقول تسعة من كل عشرة موظفى مبيعات يستخدمون الذكاء الاصطناعي التوليدي إنهم يستخدمون روبوتات الدردشة المدعمة بالذكاء الاصطناعي كنقطة بداية ويقومون بإجراء تعديلات على النص الذي ينشئه الذكاء الاصطناعي.


 


وتقول الدراسة: “إن الذكاء الاصطناعي لا يحل محل مندوبي المبيعات، بل يهتم فقط بالجوانب الأكثر تكرارًا في عملهم”.


 


تأتي نتائج HubSpot مع بدء استخدام الموظفين في مختلف الصناعات الذكاء الاصطناعي التوليدي في العمل لتعزيز الإنتاجية، فمنذ ظهور ChatGPT في نوفمبر 2022، لجأ العمال إلى روبوت الدردشة المدعم بالذكاء الاصطناعي، لكتابة التعليمات البرمجية وإنشاء قوائم العقارات وإنشاء خطط الدروس وإنتاج مواد تسويقية.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى