Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
علوم تكنولوجية

أول مهمة خاصة على القمر تنتهى رسميا.. التفاصيل الكاملة

نقدم لكم عبر موقع “نص كم” علوم تكنولوجية محدثة باستمرار نترككم مع “أول مهمة خاصة على القمر تنتهى رسميا.. التفاصيل الكاملة”


انتهت رسميًا أول مهمة خاصة ناجحة للهبوط على القمر، حيث هبطت المركبة الفضائية أوديسيوس التابعة لشركة Intuitive Machines، والمعروفة باسم Odie، بالقرب من القطب الجنوبي للقمر، لتصبح أول مركبة تجارية على الإطلاق تهبط على سطح القمر في 22 فبراير الماضى.




ووفقا لما ذكره موقع “Space”، عملت المركبة Odie التي تعمل بالطاقة الشمسية على سطح القمر لمدة سبعة أيام أرضية، ثم توقفت بعد غروب الشمس في موقع هبوطها.




كان هذا هو الطول المتوقع لمهمة الهبوط على السطح، لكن شركة Intuitive Machines أبقت بعض الأمل في أن يستيقظ Odie عندما يغمر ضوء الشمس مصفوفاته الشمسية مرة أخرى.




وقالت الشركة التي يقع مقرها في هيوستن في منشور على موقع X: “بدأت شركة Intuitive Machines في الاستماع إلى إشارة استيقاظ Odie في 20 مارس، عندما توقعنا أن ما يكفي من ضوء الشمس من المحتمل أن يشحن نظام الطاقة الخاص بمركبة الهبوط ويقوم بتشغيل الراديو الخاص بها”.




وأضافت الشركة، “اعتبارًا من 23 مارس قرر مراقبو الطيران أن توقعاتهم كانت صحيحة، وأن نظام الطاقة الخاص بـ Odie لن يكمل مكالمة أخرى للمنزل، وهذا يؤكد أن Odie قد تلاشت بشكل دائم بعد ترسيخ إرثها في التاريخ كأول مركبة هبوط تجارية على سطح القمر”.

تم إطلاق أوديسيوس في 15 فبراير على متن صاروخ SpaceX Falcon 9، حاملاً 12 حمولة باتجاه القمر، ست منها عبارة عن تجارب ناسا وضعتها الوكالة على متنها بموجب عقد بقيمة 118 مليون دولار من برنامج خدمات الحمولة القمرية التجارية، أو CLPS، وستة كانت عبارة عن حمولات خاصة تنتمي إلى مجموعة متنوعة من العملاء.

وصل Odie الذي يبلغ طوله 14.1 قدمًا (4.3 مترًا) إلى مدار القمر في 21 فبراير وهبط بعد يوم واحد بالقرب من مالابيرت أ، وهي حفرة تبعد حوالي 190 ميلًا (300 كيلومتر) عن القطب الجنوبي للقمر.

تبين أن هذا الهبوط كان دراماتيكيًا، جاء Odie بشكل أسرع قليلاً مما كان من المفترض، وذلك بفضل مشكلة في أجهزة تحديد المدى بالليزر، وانتهى به الأمر بكسر واحدة أو أكثر من أرجل الهبوط الستة أثناء الهبوط، ونتيجة لذلك، انقلبت المركبة الفضائية على جانبها.

لكن قال مسؤولو الوكالة بعد الهبوط التاريخي إن ناسا حصلت على بيانات من جميع حمولاتها الخمس النشطة، وترى وكالة ناسا وشركة Intuitive Machines أن هبوط Odie هو الأول من بين العديد من المركبات الفضائية الخاصة التي سيتم إجراؤها في السنوات القادمة، وينص العقد على ثلاث عمليات هبوط على سطح القمر، وتأمل الشركة في إطلاق مهمتها الثانية في وقت لاحق من هذا العام.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى